صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    مشروع : ( كما ربياني صغيرا )

    نبيل بن عبد المجيد النشمي

     
    بسم الله الرحمن الرحيم


    الفكرة : رد شيء من الجميل للأقارب في حال كبر سنهم وفوات قطار التعليم عليهم الأقرب فالأقرب .

    الهدف العام : التقرب إلى الله تعالى بالإحسان إلى الوالدين وذي القربى .

    الأهداف التفصيلية :


    1- الإحسان إلى الوالدين والأقارب من باب التعليم .

    2- شغل أوقاتهم وخاصة في آخر أعمارهم بالقرآن الكريم .

    3- تقوية الصلة بين أفراد الأسرة .

    المستهدف : الأم ثم الأم ثم الأم ثم الأب ثم الأقرب فالأقرب ممن لا يعرفون القراءة والكتابة .

    أهمية المشروع :


    1- حاجتنا للبر والصلة .

    2- حاجة المستهدف لما ينفعهم عند الله تعالى

    3- الفراغ الموجود في حياتهم مع اقتراب أجلهم وكبر سنهم .

    4- انتشار الأمية في الآباء والأمهات وبعض الأقارب بنسبة كبيرة .

    الثمرة : إدخال السرور على الوالدين والأقرب في الدنيا والآخرة بإذن الله تعالى .

    المدة : تختلف باختلاف حالة المستهدف غير أن المطلوب عمليا نصف ساعة على الأقل يوميا للتعليم .

    المراحل :

    1- مرحلة الترغيب : وفيها التلطف معهم لإقناعهم وترغيبهم للبرنامج فقد يكون هناك رفض لأسباب مختلفة أهمها تصور صعوبة الأمر والبيئة المحيطة وهذه أهم مرحلة فلا تستلم لها .

    2- مرحلة التأسيس : وهي البدء بتعليم الحروف ( البدء من الصفر ) وقد تستمر شهر أو أكثر .

    3- مرحلة التكوين : عبارة تكوين علاقة مع القراءة والكتابة وفيها تبدأ مرحلة الكلمات والجمل قراءة وكتابة .

    4- مرحلة التوطين : وفيها يبدأ التدرج في الاعتماد على النفس و القراءة الذاتية ويمكن في هذه المرحلة الاستعانة بالقلم القارئ أو التلاوات المسجلة أو القارئ المعلم ونحوه .

    5- مرحلة التوثيق : يتم فيها توثيق علاقة المستهدف بالقراءة بحيث يصبح برنامج ذاتي يومي وفيه ورد من القرآن ثابت ويستمر فيها الاستفادة من الصوتيات المذكورة .

    الآلية :

     تعليم المستهدف قراءة وكتابة الحروف الهجائية فالكلمات فالجمل ثم التدريب على قراءة قصار سور القرآن من قبل الشخص نفسه دون الاعتماد على الآخرين أو على مركز وجهات تقدم نفس الخدمة لعموم المجتمع ويقترح الخطوات التالية :

    * تخصيص ما لا يقل عن نصف ساعة يوميا للتدريس وخاصة للمرحلة الأولى .

    * تتم العملية فرديا وبطريقة عفوية .

    * اختيار الوقت والمكان المناسب لظروف المستهدف وارتباطاته .

    * مراعاة النفسيات والتعامل مع الفكرة ولو اضطر الأمر في مراحله الأولى إلى الحفاظ على الخصوصية حتى من بعض الأقارب .

    وختاما :
    يبقى المشروع فكرة قابلة للتنفيذ مع التعديل بحسب الظروف والأشخاص غير أن الهدف العام وهو الإحسان للوالدين وذوي القربى بتعليمهم القرآن الكريم وهو المقصود منها .

    وفق الله الجميع لا يحب ويرضى

    وصلى الله على محمد وآله وصحبه وسلم

    والحمد لله رب العالمين
     

    نبيل بن عبد المجيد النشمي
     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    نبيل النشمي
  • مقالات
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية