صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    *تعليقا على الضربة الأمريكية للقاعدة العسكرية للنظام النصيري*

    د. يوسف بن عبدالله الأحمد

     
    بسم الله الرحمن الرحيم


    الحمد لله تعالى وحده.. أما بعد.
    فإن ضرب أمريكا لإحدى القواعد العسكرية لنظام بشار يوم أمس الجمعة إنما هو بسبب وجود السلاح الكيماوي الذي يعتبرونه خطرا على اليهود.
    فأمريكا تخشى أن يستولي المجاهدون على الكيماوي فيضربوا به اليهود في أرض فلسطين.

    وقد تم الاتفاق الدولي حتى مع روسيا بتخلص النظام السوري من الكيماوي وتعهد النظام بذلك لكنه لم يلتزم.

    فالعمل الذي قامت به أمريكا هو ضرب القاعدة التي خرج منها السلاح الكيماوية فقط وقد أعلنت الخارجية الأمريكية أنها أخبرت روسيا بهدفها العسكري من أجل إبعاد الجنود الروس وجنود النظام النصيري من الموقع قدر الإمكان.
    ولذلك فإن الاعتراض الروسي لم يتجاوز الشجب والاستنكار.

    أما قتل المسلمين بالبراميل والصواريخ وانتهاك الأعراض بشكل يومي فلا يشكل خطرا على اليهود ولذلك لم تتدخل أمريكا لمنعه بالقوة من ست سنوات بل منعت وصول الدفاع الجوي للمسلمين.
    قال الله تعالى :"وَلَن تَرضى عَنكَ اليَهودُ وَلَا النَّصارى حَتّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُم.."
    [البقرة: ١٢٠].

    اللهم سلط الكافرين على الكافرين.

    ولابد أن نعلم أن الحل الشرعي ليس بالركون للكفار ولا بموالاتهم ولا بالخضوع لأنظمتهم ومواثيقهم الدولية ولا باستجداء الأنظمة العلمانية، وإنما في الجهاد في سبيل الله لتكون كلمة الله هي العليا ويكون الدين كله لله.
    قال الله تعالى :"وَقاتِلوهُم حَتّى لا تَكونَ فِتنَةٌ وَيَكونَ الدّينُ لِلَّهِ.." [البقرة: ١٩٣].

    فالجهاد واجتماع المسلمين إنما هو لإعلاء كلمة الله ولا تتحقق هذه الراية إلا بالكفر بالطاغوت وإقامة الدين والحكم بما أنزل الله تعالى.
    وفي الصحيحين من حديث أبي موسى الأشعري عن النبي صلى الله عليه وسلم :"..مَن قاتَل لتكونَ كلمةُ اللهِ هي العُليا ، فهو في سبيلِ اللهِ عز وجل".

    يوسف الأحمد.

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    يوسف الأحمد
  • مسائل فقهية
  • كتب ومحاضرات
  • بين الطبيب والمريض
  • مقالات
  • فتاوى شرعية
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية