صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • فوائد وفرائد
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    موجبات مضاعفة ثواب أعمال الطاعة والبر ، وعقوبات أعمال الفجور والعصيان

    سعد راشد المطيري


    بسم الله الرحمن الرحيم
     
     

    سأتطرق لموضوع قيم وهو أسباب مضاعفة الثواب على الطاعة والعقاب على المعصية على العباد ...

    * ‏إن لتعظيم الثواب والعقاب عدة أسباب وهو متعلق بالزمان والبقاع وحال العبد ، العمل في الزمان الفاضل والبقاع الفاضلة ثوابه وعقابه أعظم من غيره ...

    * ‏فمن صلى في الحرم فإنها تعد عن مائة ألف مما في غيره ، وأيضا المعصية في الحرم معظمة ، ومن أطاع الله في رمضان ثوابه معظم ومن عصى الله فيه إثمه أعظم منه في غيره .

    * ‏يعظم أثر العمل بحسب ما يقوم بقلب العبد في حال الطاعة والمعصية ، في حال الطاعة يعظم الثواب لما يقع في قلب العبد من الخشية والرغبة فيما عند الله ، في حال المعصية تجد بعضهم وقع فيها لشدة الدواعي إليها ، بينما غيره الدواعي في حقه منقطعة فيعظم الفعل في حقه .

    * ‏القيام بالطاعة في زمان الفتن أجرها أعظم لعظم الصوارف عنها وضعف الدواعي إليها وغفلة الخلق عن حقوق الله ...

    * ‏من ترك المحرم رغم توافر أسبابه ودواعيه وانقطاع الموانع والصوارف عنه عظم أجره ولذلك جعل في السبعة الذين يظلهم الله :
    ( وَرَجُلٌ دَعَتْهُ امْرَأَةٌ ذَاتُ مَنْصِبٍ وَجَمَالٍ، فَقَالَ: إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ ) متفق عليه ...

    * ‏من وقع في المحرم وقد انقطعت أسبابه ودواعيه عنه وعظمت في حقه الموانع عنه والصوارف عنه عظم عقابه ولذلك ورد :
    " ثلاثة لا يكلمهم الله يوم القيامة ولا يزكيهم ولا ينظر إليهم ولهم عذاب أليم : شيخ زان وملك كذاب وعائل مستكبر " . رواه مسلم .

    * ‏عظمت الدواعي في حق يوسف وانقطعت الصوارف حين دعته امرأة العزيز فهو :
    * شاب أعزب .
    * مغرب عن وطنه .
    * مملوك لها .
    * تهيأت له وتزينت .
    * هو المطلوب وليس الطالب .
    * غلقت أبواب القصر .
    * لم يقع من زوجها زجر لها .
    * توعدته وهددته .
    ومع ذلك عف عنها فرفع الله قدره ...

     

    كتبه : سعد راشد المطيري .


     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك

    رسائل دعوية

  • رسائل دعوية
  • معا على طريق الجنة
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية